منتدى الشباب والأحبة


    قصيدة

    شاطر
    avatar
    molydris

    المساهمات : 39
    تاريخ التسجيل : 11/03/2010
    العمر : 33

    قصيدة

    مُساهمة  molydris في الخميس مارس 11, 2010 5:38 pm

    بســم الله الرحمـن الرحــــيم



    شكيت لـربِّ العـالـمين قضيـتي
    شـكـيت إلـيك بالـذي قد أصابني
    لقـد مسني هـذا الـزمان بـضره
    تغربت عن أهلي وناسي وأوطـانـي
    ولي مدة في السّجن صرت مراهـقا
    فـلا طايـر يـأتي إليٍَِّ يـزورنـي
    فكـل حـبيب زائـر لـحـــبيبه
    فبالله ياغراب بلـِّــغ رســـالة
    ولتنظـر إلى أمي تنوح على فـقدي
    بكـيت كما يبـكي الحمام لغـربتي
    خـرجنا من الدنيا ولسـنا من أهلها
    فـياليتني لـو كـنت مثـل سحـابة
    فلا الموت هـمتني ولا السجن بكاني
    تـوسلت بالعمران والـروم والنسـا
    عـليك سـلام الله مالح كوكـــب
    فلـو كانت الـدنيا تـدوم لأهــلها
    ولكــنها تفـنى ويفـنى نعـيمها
    وصلى الله على سـيدنا محمد وآله



    لعـلك يارب تفـــرج مـــابيا
    وما كــنت يارب لغـيرك شـاكيا
    وأصـبحت في الأنكـاد بعد الأمانيا
    ومـن كان يرعاني ويرعى زمـانيا
    حـزينا ذليـلا مفـرقا عن عساريا
    ويكشـف عن حالي ويعـرف مابيا
    وأحبابي يارب صاروا لي أعـاديـا
    إلى والـدي المرحوم إن كان باقـيا
    لبسـت لباس الحـزن كان لباسـيا
    ينـوح على الأغصان في كل واديا
    ولسنا من الأمـوات ولسنا من الأحيا
    تطـير بي الأرياح غـدوا وعشـيا
    ومـا بكـاني إلاَّ فـراق أحـبابـيا
    ويـس والدخـان فاقـبل دعائــيا
    ومـا سـبح الأطـيار في كل واديا
    لكـان رســول الله حـيا وباقـيا
    وتبـقى الذنوب والمعاصي كما هـيا

    تمت وبالخير عمت

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة سبتمبر 22, 2017 5:36 am